كشف تقرير التنمية البشرية لعام 2019 الصادر عن برنامج الأمم المتحدة الإنمائى أن مصر أحرزت  مزيدًا من التقدم فى مؤشر التنمية البشرية لعام ٢٠١٩ بنسبة 0.7%، لتحتل المرتبة ١١٦ عالميا وحافظت على المرتبة السابعة في إفريقيا و١٢ بين الدول العربية.

وقال التقرير الذى سيتم إصداره كاملا فى يناير المقبل أن المؤشرات الاقتصادية الكلية أظهرت اتجاهات إيجابية بسبب الجهود والتدابير والسياسات التى اتخذتها مصر. كما أوضح اداء مصر بالنسبة للصحة، والتى يتم قياسها من خلال متوسط العمر المتوقع.

وينظر تقرير التنمية البشرية بشكل متزايد إلى ما هو أبعد من مؤشر التنمية البشرية، فينظر الي جودة واستدامة التنمية البشرية، الى جانب كيفية تأثير التفاوتات الاجتماعية والقائمة على النوع الاجتماعي على البلدان: عند أخذ التفاوتات فى الاعتبار باستخدام مؤشر التنمية البشرية معدلاً بعامل عدم المساواة، فتحتل مصر ثمان مراتب أقل من مرتبتها فى مؤشر التنمية البشرية لعام ٢٠١٨. 

وفيما يتعلق بالمساواة بين الجنسين، يعتبر أداء مصر أفضل من المتوسط فى منطقة الدول العربية، ولكن لا يزال يرتفع مؤشر التنمية البشرية بالنسبة للرجال (.732) مقارنة بـ (.643) للنساء.

وأوضح التقرير نصيب الفرد من إجمالى الدخل القومي فى مصر، حيث تحتل ستة عشر مرتبة اعلى وفقاً للتنمية البشرية.  

مما يشير إلى أن لدى مصر الكثير من الإمكانات لتحسين الحماية الاجتماعية، وتمكين المرأة، وأنظمة التعليم والحوكمة، وتحويل النمو الاقتصادى إلى استثمارات تؤدى إلى مزيد من التقدم للتنمية البشرية.

اقرأ المزيد..

مصر تعلن عن اجتماع جديد في واشنطن لحل أزمة “سد النهضة”

عودة “مخطوط أثري نادر” من عصر المماليك الى مصر

في المباراة الـ100.. كلوب يعلق على أداء صلاح

المحسوبة على الإمارات بمصر؟ ماذا وراء إغلاق قناة

380 مليون جنيه لحماية الشواطئ المصرية

مصر تستبعد المصالحة مع قطر

اتفاق أردوغان والسراج لا يمس مصالح مصر