طالب رئيس مجلس الوزراء المصري، مصطفى مدبولي،  الأحد، بضرورة التعامل بحسم مع المخالفات في مجال البناء وتحويل الحالات من هذا النوع إلى النيابة العسكرية في ظروف قانون الطوارئ.

وفي مستهل اجتماع حضره وزير التنمية المحلية، اللواء محمود شعراوي، ووزير الداخلية، اللواء محمود توفيق، ذكر مدبولي بأن “هناك توجيها رئاسيا بالتعامل بصورة حاسمة جدا مع البناء العشوائي”، خاصة مع من يقوم بهذه النشاطات مستغلا “ظروف تعامل الدولة مع تداعيات فيروس كورونا المستجد”.

وشدد مدبولي على أن التوجيه الآن في ظل قانون الطوارئ أنه سيتم تحويل أي مخالفة بناء للنيابة العسكرية مع تشديد الحملات من المحليات والمرور، والإزالة الفورية لأي مخالفة.

وقال رئيس الوزراء: “لا تتهاونوا مع أي مخالفة بناء، وعليكم الإزالة على الفور”، مضيفا في الوقت نفسه أنه “لا يمكن أن نسمح لأحد باستغلال هذه الظروف الصعبة للتربح، وهذا التوجيه لكل المحافظين، ولمديري الأمن على مستوى الجمهورية”.

وخلال الاجتماع، أكد وزيرا التنمية المحلية والداخلية جاهزية وزارتيهما لتنفيذ تلك التكليفات.

المصدر: RT