أعلن البيت الأبيض إن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب تحدث مع الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، يوم الاثنين، وأبدى تأييده لإجراء مفاوضات بين مصر وإثيوبيا والسودان بشأن سد النهضة الذي تقيمه إثيوبيا على نهر النيل.

وكان وزير الخارجية المصري، سامح شكري، قد قال الأسبوع الماضي إن إدارة ترامب وجهت الدعوة للدول الثلاث لعقد اجتماع في واشنطن يوم 6 من نوفمبر/ تشرين الثاني لكسر الجمود الذي يكتنف المحادثات، بحسب رويترز.

من جانبه، كان المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية المصرية قد قال في وقت سابق إن اتصالا بين السيسي وترامب تناول “بحث عدد من الملفات الثنائية والإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك في ضوء عمق وقوة العلاقات بين البلدين”.

وفي هذا الإطار قدم السيسي التهنئة لترامب على “جهود الولايات المتحدة الأمريكية في مكافحة الإرهاب بما يساهم في تحقيق الاستقرار سواء على المستوى الإقليمي أو الدولي”.

وخلال الاتصال قدم الرئيس المصري “الشكر والتقدير لنظيره الأمريكي على استضافة ورعاية الولايات المتحدة الأمريكية للمفاوضات الثلاثية الخاصة بسد النهضة والتي تجرى يوم 6 نوفمبر/ تشرين الثاني الجاري في واشنطن على مستوى وزراء خارجية (مصر – السودان – إثيوبيا).

المحور المصري –تلكرام
HTTPS://T.ME/MEHWAR_MASR

[email protected]

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here