الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي يؤكد أنّ “الإرهاب استخدم لتدمير سوريا وليبيا”، ويعتبر أنّ “ما حدث في سوريا كان مخططاً وتمّ تدمير البلد بمعسكرات وتنظيمات إرهابية مدربة اجتاحته”. 
السيسي: الإرهاب خرج عن سيطرة من أطلقوه / أ.ف.ب
أكد الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي اليوم السبت، أنّه “تمّ استخدم الإرهاب لتدمير سوريا وليبيا”، موضحاً أنّ”ما حدث في سوريا كان مخططاً وتمّ تدمير البلد بمعسكرات وتنظيمات ارهابية مدربة اجتاحت البلاد”. 
السيسي أشار خلال كلمته في فعاليات المؤتمر الوطني للشباب في نسخته الثامنة، إلى أنّ “الاٍرهاب في العالم يتزايد وأصبح وحشاً وخرج عن سيطرة من أطلقوه”. 
وتحدث السيسي عن أنّ “الإرهاب يهدف إلى إضعاف قدرة الدولة الوطنية”، مبرزاً أنه “لا يمكن لحرب تقليدية تدمير دولة ولكن يمكن للإرهاب فعل ذلك”.
في سياق متصل، قال الرئيس المصري إنّ “الجيش المصري هو مركز الثقل الحقيقي للمنطقة”، وأضاف: “من يرغب بالإيقاع بمصر، سيحاول الإيقاع بجيشها”. 
وكان وزير الخارجية المصري سامح شكري أكد منذ أيام وفي تصريح صحفي عقب اجتماع وزراء الخارجية العرب “وجود مشاورات بين الدول العربية حول عودة سوريا إلى جامعة الدول العربية”.
وقال شكري إن “سوريا دولة عربية مهمة، وهناك مشاورات بين الدول العربية للتوافق حول التوقيت الملائم والمناسب لعودتها إلى الجامعة العربية، ولكن لم يتم تداول الموضوع في الاجتماع بشكل واسع”.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here