أكد وزير الخارجية الكويتية، الشيخ أحمد الناصر أن العلاقة مع جمهورية مصر العربية قوية ومتينة، داعيا للحصول على الأخبار من مصادر موثوقة.

وأضاف الناصر أن الشائعات ليست في مصلحة الجميع، ويجب نفي صحة الشائعات غير المنطقية، موضحا أن ذلك ضروري لتوجيه الجهود لمحاربة فيروس “كورونا”، بحسب وكالة الأنباء الكويتية (كونا).

وجاءت تصريحات وزير الخارجية الكويتية، خلال مؤتمر صحفي أقيم، اليوم السبت، للناطق الرسمي طارق المزرم للحكومة الكويتية، بمشاركة أحمد الناصر ووزير التربية الكويتية.

​وأفادت صحيفة “القبس” الكويتية، في الأول من مارس/ آذار الجاري، بأن وزارة الداخلية الكويتية أوقفت إصدار جميع أنواع التأشيرات للمصريين “حتى إشعار آخر”، ضمن الخطط الاحترازية لمواجهة فيروس “كورونا المستجد”.

ومن جانبها، علقت وزارة القوى العاملة المصرية، على إعلان وزارة الداخلية الكويتية وقتها، إن “الوزارة تحترم قرار السلطات الكويتية”.

وأشاد وزير الخارجية الكويتية، الشيخ أحمد الناصر، خلال المؤتمر الصحفي بالاجراءات التي اتخذتها الصين وكوريا للوقاية من فيروس “كورونا”، وأن مجلس الوزراء الكويتي وجّه بدعم أصدقاء البلاد، وأن هذا الوباء لايمكن أن يعالج من دولة منفردة ولابد من تظافر جهود الجميع للوصول إلى العلاج”.

وقرر مجلس الوزراء الكويتي، اليوم السبت، إغلاق المجمعات التجارية ومراكز التسوق باستثناء مراكز التسويق الخاصة بالمواد التموينية.