استقبل الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي صباح أمس الإثنين، رئيس المجلس الاستشاري الصيني، وعضو اللجنة المركزية للحزب الشيوعي الصيني.

وبحسب بيان للمتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية المصرية بسام راضي، نشر على صفحته بموقع “فيسبوك” رحب الرئيس المصري بزيارة المسئول الصيني البارز إلى مصر، مشيراً إلى ما يربط البلدين والشعبين المصري والصيني من علاقات صداقة تاريخية وممتدة، ومؤكداً حرص مصر على تطوير التعاون الثنائي بين البلدين على مختلف الأصعدة في إطار “الشراكة الاستراتيجية الشاملة” التي تجمع بين البلدين.

كما طلب السيسي نقل تحياته إلى رئيس جمهورية الصين الشعبية شي جين بينغ، حيث قدم الدعوة الرسمية خلال المقابلة للرئيس الصيني لزيارة القاهرة في المستقبل القريب.

من جانبه أشاد رئيس المجلس الاستشاري الصيني بتطور العلاقات الثنائية التاريخية بين مصر والصين، مؤكداً أن بلاده “تسعى دائماً للارتقاء بشراكتها مع مصر في جميع المجالات، وتوسيع وتنويع أطر التعاون المختلفة، لا سيما مع ما تشهده مصر من نهضة تنموية واقتصادية ملحوظة تبلور جوهرها من خلال رؤية استراتيجية متكاملة بقيادة الرئيس، وهي نهضة تتسق مع المبادرة الصينية المعروفة بمبادرة الحزام والطريق، وكذلك جهود تنمية محور قناة السويس الذي يعكس الموقع الاستراتيجي المتميز لمصر بين الشرق والغرب”.

 

المحور المصري –تلكرام
HTTPS://T.ME/MEHWAR_MASR

[email protected]