خاطب الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون شعبه، اليوم الأربعاء، مؤكدا أن بلاده ستنتصر على وباء كورونا المستجد.

وقال تبون، في تغريدة عبر حسابه على موقع تويتر، مخاطبا سكان ولاية البليدة التي تخضع للحجر الشامل منذ أمس الثلاثاء: “تحية تقدير لأهلنا في البليدة لصبركم على الحجر المفروض من فيروس كورونا بيقين منكم، وحاشا أن يكون عقوبة. البليدة جوهرة الجزائر لا تعاقب”.

وأضاف: “الله والدولة معكم ومع الجزائر قاطبة. سننتصر على الوباء، وبحول الله لن يطول، فعلينا جميعا التقيد بإجراءات الوقاية. اللهم احفظ الجزائر”.

وسجلت الجزائر حتى أمس الثلاثاء، 19 وفاة بوباء كورونا من مجموع 264 حالة مؤكدة.

وأكد وزير الصحة الجزائري منذ أيام، دخول البلاد في المستوى الثالث من تفشي وباء كورونا، بعد تسجيل حالات الإصابة في أكثر من 17 ولاية.

وكانت منظمة الصحة العالمية قد صنفت، يوم 11 مارس/آذار 2020، تفشي وباء كورونا المستجد “جائحة”، حيث تجاوز عدد الوفيات بسبب الفيروس القاتل 18 ألف شخص.

ويبلغ عدد الحالات المؤكدة للإصابة بالفيروس في 168 دولة وإقليم في العالم، أكثر من 423 ألف حالة.