بدأت الدفاعات الجوية السورية بالتصدي لعدوان ثان في سماء منطقة الجولان المحتل جنوب غرب البلاد.

وقال مراسل “سبوتنيك” في “القنيطرة” أن صواريخ الدفاع الجوي السوري تتصدى في هذه الأثناء لأهداف معادية في سماء ريف المحافظة. 

الدفاعات الجوية السورية تتصدى لأجسام معادية جنوب غرب دمشق
© SPUTNIK . LAUR HASHEM
الدفاعات الجوية السورية تتصدى لأهداف معادية في سماء مدينة حمص‎… فيديو

وأكد المراسل أن العدوان على الاراضي السورية يتم من فوق الأراضي المحتلة في الجولان.

ويتزامن العدوان الإسرائيلي في جنوب سوريا مع عدوان آخر تشنه طائرات يرجح أنها من سماء منطقة البقاع اللبنانية شمال البلاد، باتجاه مدينة حمص وسط سوريا.

وفي 23 فبراير الماضي تصدت الدفاعات الجوية لموجتين متتاليتين من الهجمات الصاروخية التي أطلقتها طائرات إسرائيلية من سماء الجولان السوري المحتل باتجاه محيط العاصمة السورية دمشق.

وتزامنت تلك الهجمات مع تقدم متسارع للجيش السوري تلك الليلة باتجاه معاقل “جبهة النصرة” والمسلحين الصينيين في منطقة جبل الزاوية جنوب مدينة جسر الشغور بريف إدلب الجنوبي الغربي.