قد يجد البعض أن استخدام الهاتف المحمول خلال التواجد في المرحاض شيء مسليا، ولكن حذرت طبيبة بريطانية من ذلك. مؤكدة أنه يتسبب في مرض خطير.

وبحسب صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، قالت الدكتورة، سارة جارفيس، إن أخذ هاتفك معك إلى المرحاض قد يؤدي إلى إصابتك بمرض “البواسير”.

البواسير هي:

أوردة بارزة ومنتفخة (متورمة) في فتحة الشرج، وفي الجزء السفلي من المستقيم. تتكون نتيجة لمجهود أثناء عمل الأمعاء أو نتيجة لضغط شديد على هذه الأوردة، كما يحدث في فترة الحمل، مثلا.

وأكدت الطبيبة، أن استخدام الهاتف ليس هو سبب الخطر، ولكن ما يترتب عليه من المكوث لفترة طويلة على المرحاض لتصفح مواقع التواصل الاجتماعي، ما يعني زيادة الضغط على أوردة الشرج في الجزء السفلي من المستقيم.

وبالتالي فإن طول الوقت، وليس استخدام الهاتف في حد ذاته، هو السبب المؤدي إلى زيادة خطر الإصابة بالبواسير.

وكشفت الدكتورة جارفيس، أن الإصابة بالبواسير أكثر شيوعا مما يعتقد لأن الكثيرين يعانون في صمت دون الذهاب إلى الطبيب، وأشارت إلى أن ما يقارب 3 من كل 4 بالغين يعانون من البواسير من حين إلى آخر.

 

المحور المصري –تلكرام
HTTPS://T.ME/MEHWAR_MASR
[email protected]

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here