المحور المصري:

أكد قائد الثورة الإسلامية انه في حال اتخاذ إجراءات صحيحة من قبل المسؤولين فانه يمكن افشال تأثير العقوبات والحظر على البلاد.

وأفادت وكالة تسنيم الدولية للأنباء نقلا عن مكتب حفظ ونشر أثار قائد الثورة الإسلامية أن سماحة قائد الثورة الإسلامية الإمام السيد علي الخامنئي وخلال استقباله اليوم الاثنين الالاف من مختلف شرائح الشعب في حسينية الإمام الخميني (رض) بالعاصمة طهران أكد ان المشاكل التي شهدتها البلاد في الآونة الأخيرة في مجال العملة الصعبة والمسكوكات الذهبية تعود أسبابها في الأساس الى بعض السياسات التنفيذية الخاطئة، موضحا انه إذا ما كانت الإجراءات أفضل وبشكل صحيح فانه لم يكن بوسع العقوبات ان تؤثر كثيرا ويمكن الوقوف بوجهها.

وأشار سماحته الى بعض المشاكل المعيشية التي تعاني منها فئة من الشعب قائلا انه حقا ان هنالك فئة من الشعب تعاني اليوم من الضغوط وان الغلاء في السكن والمواد الغذائية يؤدي الى مثل هذه الضغوط على الشعب. وأوضح سماحته ان انخفاض سعر العملة الوطنية تعتبر أحد مشاكل البلاد في الوقت الراهن.

وقال سماحة قائد الثورة الإسلامية ان الكثير من الخبراء الاقتصاديين وكثيرا من المسؤولين يتفقون على هذه القضية ان سبب انخفاض سعر العملة الوطنية والمشاكل الاقتصادية ليس خارجيا بل هو داخليا. موضحا ان هذا ليس بمعنى ان ليس للعقوبات أثر في هذه القضايا على الاطلاق بل ان معظم الاثار ناتجة عن الإجراءات.

المصدر: iuvmpress

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here