المحور المصري:

حذر الرئيس الأمريكي من انتشار العنف على يد خصومه السياسيين حال خسارة الجمهوريين لأغلبية مقاعد الكونغرس خلال انتخابات التجديد النصفي المقرر عقدها في السادس من نوفمبر-تشرين الثاني القادم.

وجاء تصريح ترامب خلال حفل عشاء أقيم بالبيت الأبيض يوم الاثنين الماضي بحضور العشرات من القادة الإنجيليين والقساوسة المحافظين المناصرين لسياسات الرئيس الأمريكي.

وطبقاً لوسائل إعلام أمريكية نقلت تصريحات ترامب على لسان أحد الحاضرين بالعشاء: “إذا ما فاز الديمقراطيون فسيقلبون كل ما قمنا به وسيفعلون ذلك بسرعة وبعنف”.

وذكر المصدر أن ترامب خص بالذكر المجموعات المناهضة للفاشية ووصفهم “بالأشخاص العنيفة”.

وعند سؤاله عن مقصده، قال ترامب يوم الأربعاء: “هناك الكثير من العنف غير الضروري في العالم، وأيضاً في بلدنا. وأنا لا أريد رؤية هذا العنف”.

وحث ترامب القساوسة الإنجيليين على حشد أكبر عدد ممكن من أنصارهم للتصويت لصالح مرشحي الحزب الجمهوري.

وقال: “إذا لم يصوتوا فسنحظى بعامين بائسين…سنصبح على بعد انتخابات واحدة من خسارة كل ما لدينا”.

ويتشابه تحذير ترامب مع تحذيرات بعض القادة العرب إبان احتجاجات الربيع العربي عام 2011 حين طالبت الجموع برحيلهم عن الحكم.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here