المحور المصري:

أكد نائب الوزير لدائرة العلاقات الخارجية للجنة المركزية للحزب الشيوعي الصيني لي جون، مواقف بلده الثابتة تجاه حقوق الشعب الفلسطيني وتطلعه للحرية والاستقلال الوطني.

وقال جون خلال لقائه، مساء الثلاثاء، عضو اللجنة المركزية لحركة (فتح)، المفوض العام للعلاقات العربية والصين الشعبية عباس زكي، في مكتب المفوضية برام الله، إنه كلما تطورت الصين، ستقدم دعماً أكبر لدولة فلسطين، والحزب الشيوعي الصيني يؤمن بضرورة تقديم الدعم والمساندة بشكل أكبر لفلسطين على كافة المستويات.

وأضاف، أن الصين تسعى بالتعاون مع دول البريكس (البرازيل وروسيا والهند وجنوب إفريقيا) لخلق توازن دولي لدعم جهود السلام في المنطقة، مثمناً المواقف الفلسطينية الداعمة لمبادرة الحزام وطريق الحرير، وقضايا الشعب الصيني.

وعرض جون خلال اللقاء، مسودة بروتوكول تعاوني مقترح بين حركة فتح والحزب الشيوعي الصيني على أن يتم توقيع البروتوكول خلال الفترة المقبلة، موجهاً دعوة رسمية للمفوض العام للعلاقات العربية والصين الشعبية لزيارة الصين، وعقد اجتماعات مع قيادات الحزب الشيوعي الصيني في بكين.

بدوره، نقل زكي تحيات الرئيس محمود عباس، وهنأهم بمناسبة نجاح أعمال المؤتمر التاسع عشر للحزب الشيوعي الصيني، ودورة المجلس الوطني لنواب الشعب الصيني، التي تم انتخاب الزعيم شي جين بينغ، رئيساً لجمهورية الصين الشعبية.

وثمن الموقف الثابت والمبدئي للقيادة الصينية تجاه القضية الفلسطينية، وبخاصة مبادرة السلام للزعيم الصيني شي جين بينغ الأخيرة لإرساء السلام في منطقة الشرق الأوسط، والمتضمنة حق الشعب الفلسطيني بإقامة دولته على أرضه في حدود الرابع من حزيران/ يونيو عام 1967 وعاصمتها القدس.

وأضاف، أن القيادة السياسية الصينية تتحرك بحكمة عالية لحل الصراعات الدولية في مجلس الأمن الدولي، والجمعية العامة للأمم المتحدة، مبيناً أن القيادة الفلسطينية، رفضت قرار ترامب لأنه تحدٍ لقرارات الشرعية الدولية، وإرادة المجتمع الدولي.

وكرمت قيادة حركة فتح الوفد الضيف بمجسمات قبة الصخرة المشرفة والمسجد الأقصى المبارك.

ومن الجدير بالذكر، أن الوفد الضيف يزور فلسطين لثلاثة أيام ابتداء من الليلة، وسيلتقي غداً الخميس الأمناء العامين لفصائل العمل الوطني في فلسطين، وسيعقد محاضرة تحت عنوان “النظرية الاشتراكية الصينية الجديدة ذات الخصائص الصينية أمام أعضاء المجلس الثوري، وكوادر حركة فتح في مختلف الأقاليم، ومن ثم سيضع إكليلاً من الزهور على ضريح الشهيد ياسر عرفات، وسيزور متحف ياسر عرفات، ومن المقرر أن يزور الوفد كنيسة المهد في بيت لحم، ويلتقي قيادات حركة فتح في المحافظة.

وشارك عن جانب حركة فتح في الاجتماع إلى جانب زكي، المفوض العام للإعلام والتعبئة الفكرية ناصر القدوة، ومفوض عام العلاقات الدولية روحي فتوح، ومفوض عام التعبئة والتنظيم جمال محيسن، ومفوض عام المنظمات الأهلية دلال سلامة، إضافة إلى عضو المجلس الثوري، نائب المفوض العام للعلاقات العربية والصين الشعبية عبد الإله الأتيري، ومدير عام دائرة الصين الشعبية في الحركة علي مشعل، ونائب سفير دولة فلسطين لدى جمهورية الصين الشعبية صلاح شهاب.

المصدر: دنيا الوطن

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here