المحور المصري:

قال العميد لسعد بشوال، عضو اللجنة الوطنية لمكافحة الإرهاب، إن اللجنة تقوم بمساعي حثيثة بالاشتراك مع اللجنة التونسية للتحاليل المالية، لإخراج تونس من القائمة السوداء للدول الأكثر عرضة لمخاطر غسيل الأموال وتمويل الإرهاب، التي أدرجت فيها من طرف البرلمان الأوروبي يوم 7 فيفري 2018.

وأضاف في تصريح لمراسل الجوهرة اف ام ، أنه تم تصنيف تونس ضمن هذه القائمة السوداء، لعدم تناغمها مع بعض توصيات مجموعة العمل المالي، مؤكدا السعي لمراجعة هذه المعايير حتي يتم إخراج تونس من هذا التصنيف.
وتجدر الإشارة إلى أن تونس صنّفت سابقا، في ديسمبر 2017، ضمن القائمة السوداء للملاذات الضريبية، التي شملت 17 بلدا. وقرّر مجلس وزراء الاقتصاد والمالية الأوروبي، بعد مجهودات بذلتها السلط التونسية، إبعاد تونس من هذه القائمة في 23 فيفري 2018. وقال حينها المجلس الأوروبي، إن قرار سحب تونس من القائمة السوداء، جاء بعد تقديمها توضيحات وبيانات موثقة أثبتت أن تونس لن تكون ملاذا ضريبيا بأي حال من الأحوال.

جوهرة اف ام

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here