المحور المصري:

قبيل بدء جلسة مجلس الأمن الدولي الدورية حول الحالة في الشرق الأوسط بما في ذلك القضية الفلسطينية، قال رئيس المجلس “لا يوجد خطة سلام”.

وأعرب رئيس مجلس الأمن الدولي، المندوب السويدي “أولوف سكوغ” عن القلق العميق إزاء تصاعد العنف في قطاع غزة، مضيفاً أنه لا توجد حالياً خطة سلام “ذات مصداقية” بين الفلسطينيين وإسرائيل، وفقاً لما نشرته وكالة للأناضول.

وأشار إلى أن أعمال العنف في قطاع غزة باتت مصدر قلق كبير، مشدداً على “ضرورة وجود استراحة إنسانية للسكان في القطاع، ووضع نهاية لهذه الاستفزازات”.

وقال “أبلغونا قبل عام بوجود خطة للسلام، لكننا للأسف لم نر شيئا حتى اللحظة، وباعتقادي لا توجد خطة سلام ذات مصداقية مطروحة على الطاولة حالياً”.

وختم بالقول: “لدينا الآن هدنة في غزة، وهذا أمر طيب، لكن الموضوع الأساسي يجب أن يركز على إيجاد استراحة إنسانية في القطاع”.

هذا وتواصل إسرائيل اعتداءاتها المتكررة على الأراضي الفلسطينية، وترتكب إسرائيل العديد من الجرائم بحق المتظاهرين الفلسطينيين، فيما تم التوصل بتاريخ 20من الشهر الجاري إلى اتفاق هدنة بين إسرائيل والفصائل الفلسطينية في قطاع غزة، لإنهاء تصاعد العنف والعدوان على غزة بجهود مصرية وأممية.

المصدر:iuvmpress

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here