المحور المصري:

قال وزير الخارجية الفلسطيني رياض المالكي إن هناك خيارين ضمن التحرك المقبل في الامم المتحدة بعد مواجهات غزة الأخيرة والتي ذهب ضحيتها أكثر من 15 شهيدا فلسطينيا

وأوضح المالكي أن الخيار الأول يكمن في الطلب من الامين العام للأمم المتحدة انطونيو غوتيريش ترجمة اقتراحه بشأن تشكيل لجنة تحقيق بمجازر قوات الاحتلال  في قطاع غزة.

واشار إلى أن الخيار الثاني يتمثل في تقديم مشروع قرار في مجلس الأن من لتوفير الحماية الدولية للشعب الفلسطيني، منوها إلى ان الخيار الاول يضمن عدم تراجع الامين العام عن مطالبته بتشكيل لجنة تحقيق فيما ستحاول الولايات المتحدة إفشال اقرار مشروع القرار في مجلس الامن.

وأكد المالكي في تصريحات لإذاعة “صوت فلسطين”  اليوم الاثنين على استمرار المشاورات مع كافة الاطراف للتحرك نحو مجلس الامن الدولي والجمعية العامة ومجلس حقوق الانسان والمحكمة الجنائية الدولية حسب تعليمات الرئيس محمود عباس في كيفية التوجه لهذه المنظمات لتشكيل لجنة تحقيق في احداث يوم الأرض في قطاع غزة.

و أشار وزير الخارجية الفلسطيني إلى استمرار الاتصالات مع مختلف الجهات والهيئات الدولية حيث تمت مخاطبة المقررين الخاصين لحقوق الانسان والمحكمة الجنائية الدولية على اعتبار ان ما قامت به القوات الإسرائيلية يعد “جريمة حرب” حسب القانون الدولي الإنساني.

المصدر: رام الله الإخباري

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here