المحور المصري:

أعلنت الأمم المتحدة في اليمن عن موقفها من استهداف تحالف العدوان، منشآت الصرف الصحي والمياه في اليمن.

وقالت منسقة الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية في اليمن ليز غراندي : “القصف الجوي خلال الأيام الثلاثة الماضية في الحديدة أدى إلى تدمير وإلحاق أضرار بمنشأة صرف صحي ومحطة مياه، توفر غالبية إمدادات الماء للمدينة”.

وأضافت “غراندي”:

“أعمال القصف الجوي تلك تعرض المدنيين الأبرياء للخطر الشديد”.

وأشارت إلى أن مرض “الكوليرا” موجود بالفعل في أحياء بأنحاء المدينة والمحافظة، وإن تدمير منشآت الصرف الصحي والمياه والرعاية الصحية يهدد كل الجهود الإنسانية مبينة أن انتشار الوباء لا يحتاج إلى ضربة واحدة من طائرات تحالف العدوان السعودي.

وأكدت “غراندي” أن الشركاء في مجال الإغاثة يقدمون الغذاء والماء والإمدادات الطارئة والرعاية الصحية للمحتاجين، منذ بدء العمليات العسكرية مؤخرا.

يذكر أن اليمن يشهد أسوأ أزمة إنسانية في العالم بسبب العدوان السعودي، إذ يحتاج 22 مليون شخص أي 75% من السكان إلى نوع من المساعدة الإنسانية والحماية، بمن فيهم 8.4 مليون لا يعرفون كيف سيحصلون على وجبتهم المقبلة.

المصدر: iuvmpress

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here