المحور المصري:

أعلن دافيد كيز المتحدث باسم رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو لوسائل الإعلام الأجنبية، أنه قرر أخذ إجازة بعد اتهامه بالاعتداءات جنسيا على 12 امرأة.

وقال كيز في بيان له: “وسط الاتهامات الكاذبة والمضللة ضدي، ومن أجل عدم صرف الانتباه من العمل المهم لرئيس الوزراء، طلبت إجازة ليكون عندي وقت لتبرئة اسمي”، مؤكدا قناعته بأن “الحقيقة ستظهر” في نهاية المطاف.

وأكد مكتب رئيس الوزراء الإسرائيلي موافقته على تقديم الإجازة لكيز، دون أن يحدد مدتها.

ويشير تحقيق لصحيفة “تايمز أوف إسرائيل” إلى أن 12 امرأة تحدثن عن “تصرفات غير لائقة” تجاههن من قبل كيز، بمن فيهن المرشحة لانتخابات مجلس الشيوخ في ولاية نيويورك الأمريكية جوليا سالزار ومراسلة “وول ستريت جورنال” شايندي رايس.

وتتعلق الاتهامات بفترة عمل كيز في منظمة غير ربحية للدفاع عن حقوق الإنسان في نيويورك في 2012 – 2015.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here