مصر تعلق مجددا على وقف التمويل الأمريكي لـ”الأونروا”

أكد رئيس لجنة العلاقات الخارجية بمجلس النواب المصري طارق رضوان، إن توقف أمريكا عن تمويل وكالة الأونروا بمثابة إعلان عن انتهاء دورها كراع لعملية السلام الفلسطينية الإسرائيلية.

وقال رضوان، في بيان اليوم، إنه رغم التراخي والمماطلة في تنفيذ إسرائيل لالتزاماتها بمقتضى هذا الاتفاق والاتفاقيات اللاحقة له، وعدم الوصول إلى حل عادل وشامل لقضية الشرق الأوسط حتى الآن، إلا أنه كان هناك دوماً أمل ومحاولات من جانب الإدارات الأمريكية المتعاقبة لدفع عملية السلام.

واستطرد: وبالطبع فقد كان هناك تفاوت في اهتمام هذه الإدارات بالقضية الفلسطينية وتسوية النزاع في الشرق الأوسط، وكان هناك تحيز واضح طيلة هذه العقود للجانب الإسرائيلي، ولكن منذ تولي الإدارة الأمريكية الحالية – إدارة الرئيس دونالد ترامب – بدأ هذا الأمل يخفت ويتلاشى.

وقال رضوان، إن الولايات المتحدة تعاقب الفلسطينيين على رفضهم قرار نقل السفارة الأمريكية للقدس، التي ينص إعلان المبادئ الفلسطيني الإسرائيلي على تحديد وضعها من خلال مفاوضات التسوية النهائية، وتنحاز إلى الجانب الإسرائيلي على نحو غير مسبوق، وفوق كل ذلك تؤجج التوتر في المنطقة.

وكانت الخارجية المصرية قد أعربت عن بالغ قلقها إزاء أوضاع اللاجئين الفلسطينيين عقب قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، بوقف تمويل وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين “الأونروا”.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here