المحورالمصري:

أدانت مصر محاولة اغتيال رئيس الوزراء الإثيوبي آبي أحمد اليوم، وأعلنت رفضها بشكل قاطع لكل محاولات المساس بالأمن والاستقرار في إثيوبيا.

وقالت وزارة الخارجية المصرية في بيان إن “مصر تتوجه بخالص العزاء للحكومة والشعب الإثيوبي وذوي الضحايا، متمنية سرعة الشفاء للمصابين، وتعرب عن ارتياحها لسلامة رئيس الوزراء من المحاولة الفاشلة”.

وأكدت الخارجية المصرية ثقتها في “قدرة الحكومة الإثيوبية على تحقيق الأمن والاستقرار وسلامة البلاد بما يلبي تطلعات وآمال الشعب الإثيوبي”.

وشدد الوزارة، في بيانها، على مواصلة العمل مع الجانب الإثيوبي “من أجل تحقيق تطلعات الشعبين الشقيقين”.

وتولى آبي أحمد (42 عاما)، منصب رئيس الوزراء في شهر أبريل الماضي، وسرعان ما أعلن الإفراج عن عشرات الآلاف من السجناء وفتح الشركات المملوكة للدولة للاستثمار الخاص وتبني اتفاق سلام مع إريتريا.

المصدر: وكالات مصرية

المصدر:مصر

 

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here