قدمت روسيا لمصر عرضا عسكريا – مدنيا يعد الأول من نوعه لهذا البلد، ومادة العرض تقوم باستخدامها وزارة الدفاع الروسية في المنشآت العسكرية الخاصة بها.

ويعد العرض الروسي الأول من نوعه لمصر، وهو عبارة عن منشآت متحركة أو محمولة للقوات المسلحة، قامت بالعمل عليها مجموعة شركات “بي إم إس” الروسية في التسعينيات.

ووفقا لمكتب التمثيل التجاري الروسي في القاهرة، يشمل العرض الروسي لمصر مجمعات تخزين طويلة الأمد، ونقاط الصيانة والإصلاح وحظائر للطائرات والمروحيات، وملاعب للتنس وغيرها.

وبالتحقق من موقع الشركة الروسية “بي إم إس”، تم التعرف على المعدات التي تقوم بتصنيعها، وهي عبارة عن منشآت ضخمة متنقلة تستخدمها القوات المسلحة في تخزين الطائرات الكبيرة لغرض الإصلاح والصيانة، بالإضافة إلى تصنيع غطاءات بمواد معينة للحفاظ على الدبابات والمعدات العسكرية.

كما تصنع الشركة الروسية حاويات كبيرة مخصصة لمعدات الدفاع الجوي الضخمة مثل صواريخ “S-300” و “S-400”.

وأسعار منتجات هذه الشركة الروسية تتصف بتنافسية عالية ومغرية وليست لها مثيل في أي دولة أخرى من دول العالم.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here