المحور المصري :

عقد وزير الخارجية سامح شكرى لقاء مع رئيس الوزراء اليونانى أليكسيس تسيبراس، بعد ظهر اليوم الثلاثاء، فى إطار زيارته الحالية للعاصمة اليونانية أثينا للمشاركة فى مؤتمر التعددية الثقافية والدينية والتعايش السلمى.

وصرح المستشار أحمد أبو زيد المتحدث الرسمى باسم وزارة الخارجية فى بيان صحفى، بأن رئيس الوزراء اليونانى استهل اللقاء بتقديم واجب العزاء فى شهداء الهجوم الإرهابى الأخير فى الواحات، معربا عن تضامن بلاده الكامل مع مصر فى حربها ضد الإرهاب وتفهم الجانب اليونانى لما تمر به مصر من مرحلة دقيقة وما تواجهه من تحديات.

ومن جانبه، أكد وزير الخارجية على ما توليه مصر من اهتمام كبير بتطوير العلاقات الثنائية مع اليونان، حيث تطرق لمشروعات التعاون الثنائية القائمة، وآلية التعاون الثلاثى بين مصر واليونان وقبرص لاسيما فى ضوء التحضير للقمة الخامسة بين الدول الثلاث فى نهاية نوفمبر المقبل.

وقد أكد سامح شكرى على حرص مصر الكبير على دخول المشروعات التى تقع تحت مظلة هذه الآلية حيز التنفيذ، كمشروعات مزارع الزيتون النموذجية، وتحقيق العائد المنشود منها الذى يصب في مصلحة الدول الثلاث.

وذكر أبو زيد، أن الوزير شكرى، حرص على إطلاع رئيس الوزراء اليونانى على مستجدات الأوضاع فى المنطقة، مستعرضا تقييم مصر لتطورات الأوضاع فى سوريا وليبيا واليمن والعراق، بالإضافة إلى الجهود التى قادتها مصر لتحقيق المصالحة الفلسطينية، حيث أشاد رئيس الوزراء اليونانى بالوساطة المصرية فى هذا الخصوص، مثنيا على مواقف مصر المتوازنة تجاه قضايا وأزمات المنطقة، مشددا على أن اليونان حريصة على تعزيز آليات التعاون والتنسيق مع مصر فى كافة المجالات من أجل تحقيق الأمن والاستقرار والتنمية فى منطقة شرق المتوسط.

المصدر : اليوم السابع

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here