المحور المصري :

أكد الرئيس عبد الفتاح السيسى، على أن الدولة تعمل بإدارة تحث على العمل وتساعد المواطنين لكسب قوت يومهم، قائلا: “فى إدارة للبلد إزاى نخلى الدنيا تشتغل وتعيش وكل واحد يرجع لبيته بمورد مالى من خلال شغل وتنمية”، مفيدا أن بعض الشركات طالبته باستقدام عمالة من الخارج للعمل فى المشروعات القومية إلا أنه رفض.

وقال السيسي: “مفيش أكثر من شبابنا وليه أجيب عامل من بره يشتغل فى مصر والكلام ده مش ممكن هنعمله، إنما النهاردة حجم العمل المطلوب إحنا استوعبنا كل العمالة اللى رجعه من ليبيا، بالإضافة إلى الموجودين فى بلدنا ونحتاج الكثير من المدن الجديدة”، مضيفًا: “احنا بنغير وجه مصر لدولة حقيقية لـ100 مليون ذات شأن ويزيد”.

وروى الرئيس السيسي، إحدى المواقف التى راودته فى الصغر حينما كان يرى معاناة المصريين فى المناطق العشوائية، قائلا: “وأنا صغير كنت بمشى وأشوف المناطق العشوائية والناس اللى ظروفها صعبة وكنت بقول يا رب لو ادتنى 100 مليار دولار والله لخلى الناس دى تعيش كويس، وأنا مش معايا الفلوس دى طبعا ولكن ربنا قالى طب أنا همكنك أهو ويلا هتعمل أيه؟”.

ووجه الرئيس السيسى، وزير الاسكان بإنهاء الـ200 ألف وحدة سكنية الخاصة بالمصريين البسطاء فى العشوائيات خلال 2018، متابعا: “المليون إنسان دول يخشوا يقعدوا وبقول للواء ممدوح رئيس جمعية الأورمان عايزين نسكنهم بفرش وهنعطى الإسكان ده مفروش عشان الواقع كله يتنسى”.

وخاطب الرئيس لمسئولين: “إذا كنتم عايزين تجبهوا فعلا الآلم والغضب والحزن اللى موجود فى أهلينا أوعى تقولوا خد السرير المكسر ودخله فى الشقة الحلوة دى أومال إحنا عايشين ليه، وإحنا عايشين عشان ندى الناس”.

ووجه الرئيس السيسي حديثه لرجال الأعمال: “قسما بالله ما حد هيراضى ويفرح الناس إلا لما ربنا هيفرحه وهيرضيه، والإسكان اللى بنعمله هنفرشه وفى ناس سمعانى من رجال الأعمال بتنتج أثاث نتعاقد معها لـ200 ألف شقة دول بأسعار مناسبة لأهلنا، ولازم منسبش أهلنا أبدا محوجين وإحنا عايشين على وش الدنيا وده هيتحقق بفضلك يا رب”.

المصدر : اليوم السابع

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here