المحور المصري :

كشف وزير الخارجية السوداني، إبراهيم غندور، موعد عودة سفير بلاده لدى مصر عبدالمحمود عبدالحليم لممارسة مهام عمله في القاهرة.

وقال غندور في لقاء خاص مع قناة الشروق المقربة من الحزب الحاكم في السودان، إن سفير بلاده لدى مصر عبدالمحمود عبدالحليم سيعود لممارسة مهام عمله في القاهرة خلال أيام، وذلك بعد شهر من استدعائه إلى #السودان من مصر.

وأضاف أن “عبدالمحمود الآن بصدد المشاركة في مؤتمر السفراء بالخرطوم، والذي ينطلق غداً الاثنين ويختتم أعماله الأربعاء المقبل، وعقب نهايته سيتوجه إلى القاهرة”.

وشهدت الفترة الماضية، توترات بين البلدين بسبب قضايا عالقة مثل ملف حلايب وشلاتين، وأزمة سد النهضة انتهت باستدعاء الخرطوم لسفيرها في القاهرة للتشاور.

وكانت القاهرة قد استضافت محادثات ثنائية بين وزيري خارجية كل من مصر والسودان، منذ أسبوعين، أعقبها اجتماع رباعي بمشاركة رئيسي جهازي المخابرات في البلدين، لبحث مسار العلاقات الثنائية بين البلدين، والتنسيق بشأن عدد من القضايا الإقليمية ذات الاهتمام المشترك.

وجاء اللقاء عقب أيام قليلة من لقاء جمع الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي بالرئيس السوداني عمر البشير، على هامش اجتماعات القمة الإفريقية في العاصمة الإثيوبية أديس أبابا، حيث تم التأكيد على خصوصية وقوة العلاقات المصرية السودانية، والروابط التاريخية التي تجمع البلدين على كافة المستويات.

المصدر : سبوتنيك

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here