الخميس, 20سبتمبر, 2018
الصفحة الرئيسية المحلية الكشف عن أسباب وفاة السائح البريطاني بالغردقة

الكشف عن أسباب وفاة السائح البريطاني بالغردقة

المحور المصري :

كشفت الحكومة المصرية تفاصيل وسبب وفاة السائح البريطاني ادريان كينغ، الذي قالت عنه الصحف البريطانية إنه توفي بعد أن قام مسؤولو مستشفى بـ الغردقة بفصل الأجهزة عنه لعجز أسرته عن سداد تكلفة ونفقات علاجه.

وقال مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار التابع لمجلس الوزراء، إنه لا صحة لما قيل إن أحد المستشفيات الخاصة بالغردقة هو الذي تسبب بوفاة سائح بريطاني بعد ‏فصل المستشفى الأجهزة عنه نتيجة لعدم دفعه تكاليف علاجه.

وذكر المركز أن وزارة الصحة أعلنت أن السائح دخل المستشفى وهو في حالة غيبوبة ‏لإصابته بفشل كلوي، وتم وضعه بغرفة الرعاية المركزة، وقد تم إرساله إلى مستشفى ‏القصير العام لإجراء غسيل كلوي 3 مرات، ولم يطلب من السائح دفع أي مستحقات ‏مالية حتى وفاته.

وقالت الحكومة إن السائح مكث في المستشفى مدة 11 يوماً وهو يتلقى الخدمة بشكل لائق ودون تقصير، على ‏الرغم من رفض شركة التأمين الإنجليزية تغطية تكاليف العلاج منذ الأيام الأولى.‏

وكانت صحيفتا “ديلي ميل” و”ميرور” البريطانيتان قد اتهمتا مستشفى مصريا بالتسبب في وفاة أحد السياح البريطانيين خلال قضاء عطلة في مصر، وذلك في مايو الماضي بعد أن فصلت إدارة المستشفى الأجهزة الصناعية عنه رداً على عجز أسرته سداد 7 آلاف إسترليني تكاليف علاجه.

السائح مصاب بفشل كلوي وكبدي

وذكرت الصحيفتان أن السائح أدريان كينغ، البالغ من العمر 40 عاماً، كان في منتجع الغردقة بالبحر الأحمر مع صديقته نيكولا رايت عندما شعر بالمرض وطلب العودة إلى المنزل قبل أن يسقط مغشياً عليه، مشيرة إلى أن الصديقين كانا في رحلة سفاري.

وتم نقل السائح إلى أحد المستشفيات بالغردقة حتى توفي فيها متأثراً بإصابته بفشل كلوي وكبدي أديا في النهاية لتوقف قلبه، فيما قالت أسرته إن المستشفى رفع عنه أجهزة صناعية بدون إذنها لأنها عجزت عن سداد 7 آلاف إسترليني نفقات علاجه.

من جانبه، قال الدكتور مصطفى عبادي، نائب رئيس مجلس إدارة المستشفى المصري بالغردقة لـ”لعربية.نت”، إن الشاب البريطاني وصل إلى المستشفى وهو في حالة غيبوبة، وكان مصابا بفشل كلوي، وقامت الإدارة بإدخاله العناية المركزة مدة 12 يوماً على أمل استقرار حالته.

وأكد عبادي أن #السفارة_البريطانية كانت على علم بحالة المريض، وحضر القنصل للمستشفى واطلع على حالته، نافياً ما تردد عن رفع أجهزة التنفس الصناعي بحجة عدم سداد الرسوم.

وأضاف أن وفاة أدريان ناتجة عن إصابته بأزمة قلبية بعد فشل تام للكبد والكلى، مشيراً إلى أن الشاب دخل المستشفى يوم 18 مايو من العام الماضي قادماً من رحلة سفاري، ويعاني من غيبوبة كاملة نتيجة قصور في وظائف الكبد والكلى، وتم التعامل معه على الفور، وذلك تنفيذاً لقرار الحكومة باستقبال حالات الطوارئ لمدة 48 ساعة بالمجان، وتم إجراء التحاليل اللازمة، وتركيب جهاز التنفس الصناعي.

وأشار عبادي إلى أنه تم إجراء الغسيل الكلوي لأدريان 3 مرات، حيث تعرض في إحداها لتوقف بعضلة القلب، ثم استكمل علاجه حتى وفاته في السادسة مساء الاثنين 29 مايو الماضي.

المصدر : العربية نت

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here