فلاديمير بوتين وبشار الأسد وسيرغي شويغو أثناء استعراض عسكري في قاعدة حميميم الروسية بسوريا - صورة أرشيفية

أعلن وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو عن اتخاذ موسكو إجراءات في سبيل منع أي هجوم عسكري خارجي على سوريا من البحر المتوسط

وأوضح شويغو، في كلمة ألقاها اليوم بشأن خطوات الرد على إسقاط طائرة “إيل-20” الروسية الاثنين الماضي في سوريا، أن الجيش الروسي، بإيعاز من رئيس البلاد فلاديمير بوتين، سيطلق التشويش الكهرومغناطيسي في مناطق البحر المتوسط المحاذية لسواحل سوريا.

وأشار وزير الدفاع الروسي إلى أن هذا الإجراء يهدف إلى منع عمل رادارات واتصالات الأقمار الصناعية والطائرات أثناء أي هجوم مستقبلي على سوريا.

وحمل شويغو مرة أخرى تل أبيب المسؤولية عن إسقاط الطائرة الروسية بالخطأ بنيران الدفاعات الجوية السورية مساء الاثنين الماضي، أثناء هجوم للطيران الإسرائيلي على اللاذقية، ما أودى بأرواح 15 عسكريا روسيا.

في خطوتي الرد الأخريين، أعلن شويغو عن قرار موسكو تزويد الجيش السوري بمنظومات “إس-300” الصاروخية للدفاع الجوي، وتجهيز المراكز القيادية لقوات الدفاع الجوي السورية بنظام آلي للتحكم موجود حصريا لدى الجيش الروسي.

الرئيس الروسي والرئيس السوري

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here