Search
Sunday 24 September 2017
  • :
  • :

صمود مصر شعباً وجيشاً أمام المخططات الإرهابية

صمود مصر شعباً وجيشاً أمام المخططات الإرهابية

المحور المصري :

تواصل الدولة المصرية حربها ضد الجماعات الإرهابية والمنظمات والدول الداعمة لها، وشهدت شمال سيناء، أمس، معركة جديدة ضد العناصر الإرهابية، أسفرت عن استشهاد 18 شرطياً بسيارة مفخخة استهدفت دورية أمنية.

نواب يطالبون البرلمان بشكوى «هيومان رايتس» للأمم المتحدة لوقف نشاطها الداعم للإرهاب

وحسب بيان وزارة الداخلية، فإن دورية أمنية كانت تمشّط طريق «القنطرة – العريش»، عندما اشتبهت فى سيارة، أثناء تجربة السائق اقتحام خط سير الدورية، على طريق «القنطرة – العريش» الدولى، قرب قرية التلول فى منطقة الكيلو 17. وقصفت مروحية «سيارة كروز» خاصة بالجناة، قبل نجاحها فى الفرار إلى منطقة المزارع، ما أسفر عن تفحّم 3 مسلحين.

وقالت مصادر أمنية: إن «العناصر الإرهابية رصدت الدورية الأمنية المشارِكة فى عمليات تمشيط ومداهمة موسّعة، ضمن حملة أمنية متواصلة على مدار 4 أيام»، موضحة أن «الجناة تابعوا خط السير اليومى للدورية، ما منحهم الفرصة لاستهدافها، ونصبوا كميناً واستهدفوا سيارة إسعاف فى طريقها إلى موقع الحادث، وسيارة تشويش، وأُصيب أحد المسعفين بشظايا منفصلة، نتيجة انفجار عبوة ناسفة فى سيارة الإسعاف، فيما تم نقل العميد محمود خضيرى، المصاب ببتر فى القدم اليمنى، بطائرة خاصة إلى القاهرة، وخضع بعض المصابين لجراحات عاجلة».

وفى واقعة مقتل 10 إرهابيين ينتمون لتنظيم ولاية سيناء فى تبادل إطلاق الرصاص مع الأمن فجر أمس الأول، داخل شقتين بأرض اللواء بالجيزة، كشفت مصادر أمنية عن أن المتهمين حاولوا نصب كمين مفخخ لقوات الشرطة قبل مداهمتهم، حيث فجَّر أحدهم نفسه بحزام ناسف فأصاب عدداً من أفراد القوة التى اشتبكت معهم.

المصدر : الوطن




Shares