المحور المصري :

أكد يحيى السنوار القائد الجديد لحركة حماس في قطاع غزة، إن الحركة أصلحت علاقاتها مع إيران وإن طهران أصبحت من جديد أكبر داعم للحركة.

وقال السنوار للصحفيين الاثنين، في إشارة إلى الجناح العسكري للحركة “اليوم العلاقة مع إيران ممتازة، بل أكثر من ممتازة، وإيران هي الداعم الأكبر بالمال والسلاح”.

ولم تكشف حماس ولا إيران عن الحجم الكامل للدعم الإيراني. لكن دبلوماسيين بالمنطقة قالوا إن الدعم المالي الإيراني للحركة، انخفض بشكل كبير في السنوات الأخيرة وأصبح موجها لكتائب القسام وليس للمؤسسات السياسية للحركة، وقال السنوار الذي انتخب في فبراير، في أول جلسة له مع الصحفيين “اليوم العلاقة تتطور وترجع إلى سابق عهدها”.

وقال السنوار، وهو قائد أمني سابق في حماس، إن الحركة تستعد دوما لاحتمال نشوب حرب مع إسرائيل لكنه أوضح أن صراعا كهذا ليس ضمن المصالح الإستراتيجية للحركة في الوقت الراهن.وأوضح قائلا “لسنا معنيين بالحرب، ولا نريد حربا، نريد دفعها للوراء ما استطعنا”.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here