Search
Saturday 21 October 2017
  • :
  • :

إيطاليا تعيد سفيرها إلي مصر بعد مرور أكثر من عام علي استدعائه

إيطاليا تعيد سفيرها إلي مصر بعد مرور أكثر من عام علي استدعائه

قررت إيطاليا إعادة سفيرها إلى مصر، بعد مرور أكثر من عام على استدعائه إثر تأزم العلاقات بين البلدين على خلفية مقتل الطالب الايطالي جوليو ريجيني في القاهرة العام الماضي.

وقال وزير الخارجية الإيطالي أنجيلينو ألفانو في بيان نشرته الخارجية اليوم الاثنين: “في سياق النتائج الإيجابية التي أحرزتها هيئات التحقيق الإيطالية والمصرية في قضية وفاة المواطن الإيطالي جوليو ريجيني في القاهرة.. قررت الحكومة الإيطالية إرسال السفير جامباولو كانتيني، بعد أن تم استدعاء رئيس البعثة الدبلوماسية الإيطالية ماوروتسيو ماساري من القاهرةإلى روما للتشاور في أبريل 20166”.

وأكد ألفانو أن إيضاح ملابسات مقتل ريجيني يظل أولوية بالنسبة إلى الحكومة الإيطالية، مشيرا إلى أن عودة سفير إيطاليا لدى مصر إلى عمله ستساعد على رفع التعاون بين قوات الأمن للبلدين إلى مستوى أعلى من أجل التوصل إلى معرفة الحقيقة عن وفاة الطالب الإيطالي.

ويأتي الإعلان عن إعادة السفير الإيطالي إلى القاهرة غداة تسليم الجانب المصري لروما وثائق حول الاستجوابات الجديدة لأفراد الشرطة الذين شاركوا في التحقيق في قضية ريجيني، وهو ما اعتبرته إيطاليا “خطوة إلى الأمام” في عملية التحقيق.

وكان ريجيني طالب دكتوراه في جامعة كامبريدج البريطانية، يعد أطروحة بشأن الحركات العمالية في مصر التي جاء إليها لهذا الغرض، واختفى أثره وسط القاهرة في 25 يناير/كانون الثاني عام 2016، ليعثر على جثته بعد 9 أيام، وعليها آثار تعذيب شديد.

وقد بين تشريح الجثة آثار ضرب شديد وتعذيب وطعن بآلات حادة وكدمات بمختلف أنحاء الجسد أدت للوفاة.

وتعتقد غالبية وسائل الإعلام الإيطالية أن ريجيني اختطفته الإستخبارات المصرية وعذبته للاشتباه في التجسس.

وكان وزير الداخلية المصري مجدي عبد الغفار قد نفى نفيا قاطعا ما أوردته تلك التقارير الإعلامية حول تورط الأمن المصري في مقتل ريجيني.




Shares