دعت الخارجية المصرية الدول الأوروبية الى التكاتف لوقف “الدور السلبي والتخريبي الذي تلعبه بعض الدول الإقليمية” بهدف مد الصراع في ليبيا وسوريا.

وشددت الخارجية المصرية خلال اجتماع موسع لسفراء كافة الدول الأوروبية في القاهرة، بهدف استعراض رؤية مصر للموقف الراهن للأوضاع في ليبيا وسوريا، على ضرورة “تكاتف الجهود الدولية لوقف الدور السلبي والتخريبي الذي تلعبه بعض الدول الإقليمية بهدف مد الصراع في ليبيا وسوريا، وهو ما يؤدى لاستمرار معاناة الشعبين، فضلا عن زعزعة مجمل الاستقرار في المنطقة”.وكانت وزارة الخارجية المصرية قد استضافت، أمس الخميس، الاجتماع الموسع للسفراء في القاهرة برئاسة بدر عبد العاطي، مساعد وزير الخارجية للشؤون الأوروبية، لبحث الأوضاع في المنطقة.