أنهت أسعار النفط هذا الأسبوع على مكاسب بدعم من تهديد متزايد للشحنات في الشرق الأوسط بسبب التوترات السياسية بين أمريكا وإيران، بينما كشفت بيانات حديثة، أن صادرات إيران من النفط الخام هبطت في مايو إلى 500 ألف برميل يوميا أو أقل، بعد أن شددت الولايات المتحدة عقوباتها على طهران والمتعاملين معها.

وبسبب تصاعد التوتر على تطورات هذا الأسبوع من شأنها أن تدفع أسعار النفط للهبوط، مثل زيادة مفاجئة في مخزونات الخام الأمريكية، وقال ستيفن إينس مدير التداول واستراتيجية السوق لدى “إس.بي.آي” لإدارة الأصول لـ”رويترز” عبر البريد الإلكتروني “عندما يكون التوتر على هذا الارتفاع، ومع نشر الولايات المتحدة قوة عسكرية كبيرة، فقد يشعل ولو خطأ تكتيكي بسيط من جانب إيران برميل بارود الشرق الأوسط”، وأضاف قائلا “هناك مخاطر كثيرة تتهدد الإمدادات مع وصول التوتر إلى تلك الدرجة من الارتفاع”.

وكانت قد أعادت واشنطن فرض عقوبات على إيران، في نوفمبر، مستهدفة خفض صادرات الخام الإيراني إلى الصفر، مُنهيةً إعفاءات كانت قد منحتها لثمانية مستوردين، وبالرغم من ذلك، صدرت إيران ما بين 250 ألف إلى 500 ألف برميل يوميا من النفط منذ بداية مايو، وفقا لمصدرين في الصناعة.

وكانت السعودية اتهمت إيران بمهاجمة منشآتها النفطية، وقال نائب وزير الدفاع السعودي، الأمير خالد بن سلمان، إن الهجوم الإرهابي الذي شنته ميليشيات الحوثي، على محطتي ضخ النفط التابعتين لشركة أرامكو في السعودية، يؤكد أنها أداة لتنفيذ أجندة إيران، وفقا لـ”سكاي نيوز”، وكانت محطتا ضخ خط أنابيب تابعتين لشركة أرامكو السعودية، تعرَضتا لهجوم إرهابي، منذ أيام، بينما أعلن وزير الطاقة السعودي خالد الفالح، توقف الضخ في الخط المتضرر.

وكانت قد ذكرت محطة إن بي سي نيوز، نقلا عن ثلاثة مسؤولين أمريكيين أن تقييما أمريكيا توصل إلى أنه “من المرجح جدًا” أن تكون إيران وراء هجمات الأحد الماضي على أربع ناقلات في خليج عُمان بالقرب من المياه الإقليمية الإماراتية، ونقلت  إن بي سي نيوز الأمريكية عن أحد المسؤولين إن الولايات المتحدة لديها أدلة، بما في ذلك صور للأضرار وأدلة جنائية، تربط إيران أو وكلاءها بهجمات الأحد ضد السفن الأربعة قبالة سواحل الإمارات العربية المتحدة.

وكشفت قناة أمريكية نقلا عن مسؤولين كبيرين في واشنطن، أن جيش الولايات المتحدة قام بتعزيز قواته في الشرق الأوسط، بعدما رصد تحركات عسكرية مريبة لإيران في مياه الخليج العربي، وبحسب ما نقلت قناة “إي بي سي” الأمريكية، فإن صورا أظهرت قيام إيران بتحميل صواريخ “كروز” على متن زوارق صغيرة تعرف بـالـ”Dhow” لأجل استخدامها ضد سفن أو أهداف على الأرض.

وقال المسؤولان اللذان لم يجر ذكر اسمهما، إن الصور التي التقطها المخابرات الأمريكية، أكدت وجود تهديد لسفن البحرية الأمريكية وباقي السفن والدول الشريكة.

وكانت قد وافقت المملكة العربية السعودية وعدد من الدول الخليجية على طلب أمريكي بإعادة انتشار قواتها في مياه الخليج، وذلك حسبما نقلت “إكسترا نيوز” عن وسائل إعلامية.

 

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here