أعلنت الحكومة المصرية، عن إصدار عملات بلاستيكية بديلة عن العملات الورقية والمعدنية.

ويعتزم البنك المركزي المصري، تدشين أكبر دار نقد في مقره الجديد الجاري تنفيذه بالعاصمة الإدارية، على أن يتم تجهيزها بأحدث ماكينات إنتاج العملات في العالم.

وأوضح البنك المركزي في بيان، يوم الجمعة، أن “دار النقد” ستعمل على 4 خطوط لبدء إصدار عملات مصرية “بلاستيكية” لأول مرة من مادة (البوليمر)، وسيتم البدء في تطبيق طباعة العملة البلاستيك على فئة الـ10 جنيهات، مشيرا إلى أن اتجاه مصر لطرح نقود بلاستيكية يعد خطوة إيجابية، لمواكبة التطورات العالمية، خاصةً وأن هناك عدداً من الدول أصدرت النقود البلاستيكية.

ونوه البنك في بيانه إلى أن العملات البلاستيكية تتمتع بمميزات كثيرة، تتمثل في القضاء تدريجياً على الاقتصاد الموازي، ومحاربة تزييف العملة، والسيطرة على السوق النقدي، وذلك رغم ارتفاع تكلفة إصدار هذه العملات، فإنها تعتبر عملات غير ملوثة للبيئة، كما تتمتع بعمر افتراضي أكبر من العملات الورقية.

ونفى المركز الإعلامي لمجلس الوزراء المصري، ما تردد في بعض صفحات التواصل الاجتماعي من أنباء بشأن تغيير البنك المركزي تصميم العملة الورقية من فئة الـ10 جنيهات.

وبحسب البيان، تواصل المركز الإعلامي لمجلس الوزراء مع البنك المركزي، والذي نفى تلك الأنباء تماماً، مُؤكدًا أنه لا صحة على الإطلاق لتغيير البنك المركزي تصميم العملة الورقية فئة العشرة جنيهات، مُوضحاً أن تصميم العملة النقدية فئة الـ10 جنيهات وكافة العملات النقدية الورقية المتداولة بالأسواق هو كما كان تماماً دون أي تغيير أو طرح لأي عملات ورقية جديدة.

أقرأ المزيد..

أسهمنا بأكثر من 30 ملیار دولار في تنمیة مصر

بوادر تعثر في الاجتماع الأخير لمفاوضات سد النهضة

مصر تعيد فتح مينائي الإسكندرية والدخيلة

التحالف الدولي ضد “داعش” يعلق أنشطته العسكرية في العراق

كشف اثري جديد في مصر

“التهرب الضريبي” يضرب خزينة الدولة في مصر

استفزاز جديد للمسلمين… مسابقة رسوم مسيئة للرسول الكريم…!

أول تعليق من بريطانيا على قصف إيران للقواعد الأمريكية في العراق

أول تعليقات ترامب على قصف الحرس الثوري الإيراني للقواعد الأمريكية في الأراضي العراقية ..

المحور المصري –تلكرام
HTTPS://T.ME/MEHWAR_MASR
[email protected]