قالت وسائل إعلام يونانية، اليوم الأحد، إن “تركيا قامت بسحب سفنها الحربية، التي نشرتها في البحر المتوسط، تأهبا لعمليات التنقيب عن الغاز”.

وقالت صحيفة “غريك سيتي تايمز” اليونانية، إن “تركيا قامت بسحب سفنها الحربية، التي نشرتها في البحر المتوسط، تأهبا لعمليات التنقيب عن الغاز، وذلك بعد التحذير الأخير من الجانب اليوناني.

وأشارت الصحيفة أن “إلى التغريدة التي نشرتها السفارة التركية في أمريكا، والتي قالت إن “سفينة الحفر OruC Reis بدأت عمليات التنقيب بالفعل”.

​وكانت وكالة “الأناضول” التركية، قالت إن سفينة أبحاث تركية تحمل اسم “أوروتش رئيس”، بدأت أمس السبت، بمهمة جديدة شرق المتوسط بهدف القيام بأبحاث “سيزمي” وأنشطة البحث عن النفط والغاز، معتبرة السفينة التركية واحدة من أصل 5 أو 6 سفن متواجدة في العالم تحمل ميزات وتجهيزات خاصة بالأبحاث العلمية.

وحذرت اليونان، يوم الخميس الماضي، من أنها ستفعل “كل ما هو ضروري” للدفاع عن حقوقها السيادية، استجابة لخطط تركيا للتنقيب عن النفط والغاز جنوب الجزر اليونانية في شرق البحر الأبيض المتوسط.