واصلت الهيئة العامة للخدمات البيطرية،مديريات الطب البيطرى بجميع محافظات الجمهورية، تكثيف حملاتها  وتشديد عمليات الرقابة والتفتيش على  أسواق وشوادر ومنافذ اللحوم ومحال الجزارة، وأماكن تصنيع وبيع وتداول  وأسواق وعرض اللحوم، للتأكيد على سلام المعروض وضبط المخالفين  خلال أيام  شهر رمضان .

فيما يواصل قطاع الإنتاج، والزراعات المحمية،  وجمعيات الإصلاح الزراعى، زيادة المعروض من السلع الغذائية بمنافذها  باسعار مخفضة  خلال شهر رمضان ، وطرح اللحوم البلدية  والمستوردة والبقوليات  والارز والسكر بسعر مخفض عن مثيلاتها فى الاسواق الخارجية بنسبة تتراوح بين 25 الى 30% .

وقال تقرير الخدمات البيطرية، إنه من خلال غرف العمليات المشكلة للمتابعة والتنسيق بين المحافظات المختلفة، تلقى بلاغات المواطنين حول أى مخالفات فى هذا الشأن من خلال الخط الساخن  خلال شهر رمضان، موضحا أن الأولوية الاولى للحملات التفتيشية هى ضمان تداول منتجات غذائية آمنة لحماية الصحة العامة وسلامة الأفراد.

وأضاف التقرير، أن الأجهزة الرقابية المعنية بالتفتيش عن اللحوم مستمرة بمختلف المحافظات وأماكن بيع وتداول اللحوم ومنتجاتها ومصنعات اللحوم بما يحقق الحفاظ على الصحة العامة والتغيير الإيجابى لسلوكيات الافراد فى إدراك دور الحكومة فى الحفاظ على الصحة العامة.

وأوضح التقرير، أن الحملات تشمل  الرقابة على المجازر ومحال بيع اللحوم والدواجن للتأكد من أنها لحوم آمنة وصالحة للاستهلاك والحد من بيع لحوم حيوانات مذبوحة خارج المجازر المعتمدة، خاصة أن ذلك يساهم فى الحد من سلبيات الذبح خارج المجازر العمومية والمجازر الخاصة المعتمدة.

وتابع التقرير، أن تنفيذ الإجراءات المتبعة والحملات المكثفة على أسواق اللحوم للحد من بيع اللحوم غير صالحة للاستهلاك المحلى، أو تداول عبوات لحوم مجهولة المصدر أو بدون بيانات معتمدة، خاصة مع زيادة طلب الاستهلاك فى الأعياد والمناسبات، وحملات مكثفة على الأسواق المفتوحة ومحلات الجزارة لضبط المخالفين، ومتابعة تداول المنتجات الحيوانية بالأسواق لضمان سلامتها للاستهلاك الآدمى، ومتابعة الثلاجات وأماكن عرض وتداول المنتجات الغذائية ذات الأصل الحيوانى.

 

 

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here