أصدرت سفارة دولة الكويت في القاهرة بيانا، اليوم الجمعة، دعت فيه السلطات المصرية لاتخاذ الإجراءات اللازمة لردع الممارسات المسيئة للكويت.

وبحسب وكالة الأنباء الكويتية، قالت السفارة في بيانها، إنها “تابعت باستهجان بالغ ما تم تداوله يوم أمس الخميس، من مقاطع تضمنت دعوة لحرق علم دولة الكويت”.

صورة التقطت بواسطة درون للطرق الخالية في مدينة الكويت بعد الإغلاق التام في البلاد، خشية تفشي فيروس كورونا، في مدينة الكويت العاصمة، الكويت، 16 مارس / آذار 2020
© REUTERS / STEPHANIE MCGEHEE
اعتداء مواطن على مقيم مصري في الكويت يثير موجة غضب.. فيديو

وأكدت السفارة أن “هذا العمل الذي يمثل إساءة ‏بالغة ومرفوضة لدولة الكويت ورمزها الوطني من شأنه أن ينعكس وبشكل سلبي على العلاقات الأخوية بين البلدين”.

وأشارت السفارة إلى أن “هذا العمل المشين قد أثار استياء بالغا لدى الأوساط الرسمية والشعبية في دولة الكويت ومثل جرحا في وجدان شعبها”.

وذكرت أنها “أجرت اتصالاتها بالمسؤولين في جمهورية مصر ونقلت إليهم ذلك الاستياء وشجب تلك الأعمال المرفوضة”.

ودعت السفارة، في هذا الصدد، السلطات في جمهورية مصر لاتخاذ الإجراءات اللازمة الكفيلة بردع مثل هذه الممارسات المرفوضة ومحاسبة كل من صنع وشارك وروج لهذه الإساءات.

كما طالبت بوضع حد لهذه الممارسات والإساءات لما سيؤدي إليه استمرارها من تداعيات مضرة بالعلاقات الأخوية القائمة بين البلدين الشقيقين.