المحور المصري :

أعلن ائتلاف “دعم مصر” الأكبر داخل البرلمان المصري، عزمه التقدم بمقترحات لتعديل مواد من الدستور، أبرزها مدة الرئاسة.

وقال المكتب السياسي للائتلاف المكون من 317 نائبا من أصل 596 في البرلمان، إن الخطوة تأتي بعد توقيع عدد كبير من أعضاء البرلمان على التعديلات.

وأكد النائب عضو المكتب السياسي للائتلاف ممدوح مقلد، أن النواب اتفقوا على تعديل خمس مواد من خلال مذكرة وقع عليها أكثر من 150 نائبا، موضحا أنها ستشمل 6 مواد، منها زيادة مدة الرئاسة الواحدة لتكون 6 سنوات بدلا من 4 سنوات.

وأضاف أن النواب اتفقوا على عودة مجلس الشورى تحت مسمى مجلس الشيوخ، وسيتم إضافة مادة تتعلق بتعيين نائب أو أكثر لرئيس الجمهورية.

أما المادة الرابعة فتتضمن تدابير للحفاظ على مدنية الدولة.

والتعديل الخامس يتضمن تحديد حصص للمرأة في قانون مجلس النواب المقبل بنسبة 25% مع الاحتفاظ بباقي نسب تمثيل الفئات الأخرى.

وأشار مقلد إلى أن عبد الهادي القصبي رئيس الائتلاف هو الذي سيقدم المذكرة لرئيس المجلس يوم الأحد.

المصدر: الشروق

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here