أعلن رئيس الوزراء الإيطالي، جوزيبي كونتي، اليوم الأحد، أنه سيتم إغلاق جميع المصانع في سائر أنحاء البلاد باستثناء الضرورية للحياة بسبب تفشي فيروس كورونا.

موسكو – سبوتنيك. وقال كونتي: “تضحياتنا في البقاء في المنزل ضئيلة مقارنة بما يفعله جميع العاملين في المجال الطبي وجميع المعنيين بالتغلب على حالة الطوارئ في أثناء مواصلتهم العمل. لكننا نعلن عن خطوة جديدة. سنوقف جميع أنشطة الإنتاج في الأراضي الوطنية، باستثناء ما هو ضروريا”.

وفي وقت سابق، اليوم السبت، سجلت إيطاليا 793 وفاة جديدة بفيروس كورونا خلال 24 ساعة لترتفع أعداد الوفيات إلى 3095 حالة في منطقة لومباردي الشمالية.

وصنفت منظمة الصحة العالمية يوم 11 مارس/ آذار مرض فيروس كورونا “جائحة” أو “وباء عالميا”، مؤكدة أن أرقام الإصابات ترتفع بسرعة كبيرة، معربة عن قلقها من احتمال تزايد المصابين بشكل كبير.