المحور المصري :

صرح الشيخ صالح الأزهرى، عضو لجنة الفتوى بالأزهر الشريف، إن مؤسسة الأزهر الشريف تقوم بدور كبير فى محاربة الأفكار المتطرفة ومؤازرة الدولة فى حربها على الإرهاب، من خلال بعض التحركات وإرسال قوافل دعوية بشتى المحافظات، وخصوصا محافظات شمال وجنوب سيناء وبعض محافظات الصعيد، لبيان خطورة الإرهاب على الدول وكيفية مواجهته ودعوة الناس للوقوف صفا واحد بجانب الدولة”.

وأعلن فى تصريح خاص لـ”صحيفة الندى”، أنه  فى تلك المرحلة التى تمر بها الدولة من إرهاب وتطرف من بعض الجماعات المتطرفة لابد على التأكيد على دور مدرسى الأزهر وعلماء الوعظ فى عقد ندوات مستمرة فى كل المعاهد والمدارس التابعة لوزارة التربية والتعليم والجلوس مع الطلاب والسماع لهم وتبين خطورة الإرهاب والتطرف على الدولة.

وتابع أنه لابد من إرسال بعض شباب العلماء من الأزهر للتواصل مع أفراد وضباط الجيش والشرطة لشد أزرهم ومساندتهم فى حربهم على الإرهاب والاستماع إليهم والتحاور معهم أرتفاع على عشرات الندوات التى تعقد اوضح الحين والآخر لبيان خطوره التطرف وتكفير الأخر.

المصدر : اليوم السابع ـ صحيفة الندى

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here