المحور المصري:

هنأ فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب ، شيخ الأزهر ، الرئيس عبد الفتاح السيسي ، رئيس الجمهورية ، على الثقة الغالية التي أولاها له الشعب المصري ، والتي توجت بفوز سيادته بفترة رئاسية ثانية ، في انتخابات شهد لها الجميع بالنزاهة والشفافية ، وبرهن خلالها أبناء الشعب المصري بمشاركتهم الإيجابية ، على وعيهم وحسّهم الوطني الأصيل .

وأشاد الأزهر الشريف ـ في بيان له اليوم الإثنين ـ بالصورة الحضارية التي خرجت بها الانتخابات الرئاسية ، وتضافر جهود مؤسسات الدولة لتمكين ملايين الناخبين من الإدلاء بأصواتهم في سهولةٍ ويسرٍ وطمأنينة وحرية ، منوهًا بما بذلته الهيئة الوطنية للانتخابات والقوات المسلحة ووزارة الداخلية ورجال القضاء ، من جهدٍ مخلص في هذا الصدد .

وأكد الأزهر الشريف ، على أن ما شهدته مصرنا الغالية في السنوات الأربع الماضية من عملٍ دءوب مخلص وجادٍّ في مختلف المجالات ، يشكل حافزًا قويًا للمضي قدمًا في مسيرة البناء والتطوير ، داعيًا الشعب المصري إلى التكاتف خلف قيادته ومؤسساته الوطنية ؛ حتى يرتقي وطننا الحبيب إلى مكانته اللائقة بين الأمم المتحضرة والشعوب الناهضة ، متمنيًا التوفيق للسيد الرئيس في فترته الرئاسية الجديدة إلى كل ما يحقق الخير والرخاء والأمن والأمان لمصر وشعبها .

المصدر: الشباب

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here