المحور المصري :

أكد الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف: إن القدس عربية منذ 5 اَلاف سنة، منها 3 اَلاف قبل الميلاد، موضحا أن المسلمين في القدس، منذ  كانت تحت الحكم الإسلامي 1383 سنة، لافتًا إلى أن حكم اليهود للقدس ظل 463 سنة فقط، وكانت مرتبطة بدخول سيدنا داوود، حيث دخلوا القدس وحكموها في 1000 قبل الميلاد، إلى 587 قبل الميلاد، ثم جاء بعد ذلك الأشوريون والبابليون.

وتابع خلال برنامج “حديث شيخ الأزهر”: ندرك جيدًا فترة الضعف التي نمر بها، ولكن يجب أن يكون هناك وعي عام بالقضية الفلسطينية، وأنها أرض عربية، مضيفًا: “نحن لسنا دعاة حرب ولا نلجأ إليها إلا وقت الضرورة وللقدس رب سيحميها”.

المصدر : فيتو

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here