المحور المصري:

قال مركز الأزهر العالمي للفتوى الإلكترونية، إن الله تعالى خصَّ الأشهر الأربعة بزيادة التحريم وتشديد النهي؛ حتى لا نقع فيما وقع فيه الجاهليون من انتهاك لحرمة هذه الأشهر، قال تعالى: «فَلَا تَظْلِمُوا فِيهِنَّ أَنْفُسكُم» (التوبة: 36).

وأضاف «الأزهر» عبر صفحته على «فيسبوك»، أن الظلم في هذه الأشهر أعظم خطيئةً ووزرًا، من الظلم فيما سواها، منوهًا بأن الظلم في الآية السابق يشمل المعاصي كلها كبيرَها وصغيرَها، كفعلِ محرم أو ترك واجب.

وتابع: كما يشملُ ظلمَ الإنسان في حقوق الخالق، وظلم الإنسان لنفسه، وظلم الإنسان للإنسان، وظلم الإنسان لأى مخلوق، كما أن الظلم في هذه الأشهر أشدُّ وأبلغُ في الإثم من غيرها، كما أن المعاصي في البلد الحرام تضاعف، لقوله تعالى: «وَمَنْ يُرِدْ فِيهِ بِإِلْحَادٍ بِظُلْمٍ نُذِقْهُ مِنْ عَذَابٍ أَلِيمٍ» [الحج:25].

المصدر: صدى البلد

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here