المحور المصري:

أدان الأزهر الشريف، بأقسى العبارات، مواصلة سلطات الاحتلال الصهيوني مشاريعها الاستيطانية فى مدينة القدس المحتلة، وآخرها المصادقة على بناء 2000 وحدة استيطانية، بهدف تغيير الواقع السكانى للمدينة المقدسة، والعبث بهويتها الفلسطينية العربية.

وأكد الأزهر الشريف، أن مثل هذه القرارات الباطلة تشكل انتهاكًا صارخًا لقرارات الشرعية الدولية ذات الصلة، ما يوجب على المجتمع الدولى وهيئاته القيام بمسؤولياته القانونية والأخلاقية، لوقف تلك الإجراءات الجائرة.

وشدد على دعمه الكامل للشعب الفلسطينى ونضاله من أجل تحرير أرضه ومقدساته، وفى القلب منها القدس وأقصاها المبارك، مطالبًا كل المنصفين والعقلاء في العالم بمساندة الفلسطينيين فى مواجهة سياسات الاستيطان الصهيونى السافر.

المصدر: اليوم السابع

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here