المحور المصري :

أدان الأزهر الشريف، الهجمات الإرهابية التى استهدفت السفارة الفرنسية والمركز الثقافى الفرنسى ومقر قيادة الجيش فى مدينة “واجادوجو” عاصمة بوركينافاسو، ما أسفر عن مقتل وإصابة العشرات.

ويؤكد الأزهر الشريف على رفضه القاطع لكل الأعمال الإرهابية فى أى مكان بالعالم،  مشددًا على حرمة سفك الدماء واستهداف المؤسسات وترويع الآمنين، ما يستوجب تضافر جهود المجتمع الدولى من أجل القضاء على الإرهاب واستئصالِ شأفته وإقرار السَّلام فى شتّى بقاعِ العالم.

 ويتقدم الأزهر الشريف بخالص التعازى لبوركينا فاسو، رئيسا وحكومة وشعبا، ولأسر الضحايا، متمنيا الشفاء العاجل للمصابين.

المصدر : اليوم السابع

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here