لا تزال السلطات الأمريكية تواصل التحقيق في فضيحة التحاق طلبة وطالبات بالعديد من الجامعات الأمريكية عن طريق الرشوة والفساد لتزوير المنح الجامعية للتفوق الرياضى.. وعلى الرغم من بدء هذه التحقيقات منذ قرابة الشهر، إلا أن المفاجآت لا تزال تتوالى، ولا تزال السلطات تكتشف المزيد من الفضائح ومن الجرائم أيضا.. فالحكاية بدأت باكتشاف قيام بعض أولياء أمور طلبة وطالبات المرحلة الثانوية بدفع رشاوى واستخراج تقارير مزورة تفيد بأن أبناءهم وبناتهم يمارسون الرياضة ويتفوقون فيها.. فهناك على سبيل المثال فتاة لم يسبق لها لعب كرة القدم طيلة حياتها ورغم ذلك نالت منحة للالتحاق بجامعة ييل باعتبارها نجمة كروية، ولكن بعد أن دفع والدها مليونا ومائتى ألف دولار..

وهناك طالبة لم تمارس التجديف في حياتها، لكنها التحقت بالجامعة باعتبارها بطلة تجديف مقابل مائتى ألف دولار.. وطلبة وطالبات تم تزوير شهادات رياضية لهم للالتحاق بالجامعة ودفع أولياء أمورهم ما يزيد عن الخمسة وعشرين مليون دولار في الثمانى سنوات الماضية.. وما إن تكشفت هذه الفضيحة الكبرى حتى اهتمت السلطات الأمريكية وسارعت بالتحقيق في أكثر من ولاية وأكثر من جامعة.. وزاد عدد المتهمين في هذه الفضيحة حتى الآن عن الخمسين رجلا وامرأة من أولياء أمور هؤلاء الطلبة، إلى جانب عدد من مسؤولى النشاط الرياضى في أكثر من جامعة شهيرة وعريقة..

وتضم قائمة المتهمين كثيرا من مشاهير المجتمع الأمريكى، سواء نجوم في هوليوود أو رجال أعمال كبار وأثرياء قدموا الرشاوى لتزوير بطولات رياضية لأبنائهم ليلتحقوا بجامعات مميزة لم يكونوا يستحقونها.. وفى الأيام القليلة الماضية.. أكدت السلطات أن العدد قابل للزيادة خلال الأيام المقبلة، حيث يسفر التحقيق في كل واقعة عن مزيد من الجرائم والمجرمين، سواء الذين قدموا الرشوة أو قبلوها.. وكشفت التحقيقات عن متهم رئيسى اسمه وليام سينجرز، أسس شبكة لتسهيل الالتحاق بالجامعات الأمريكية كانت الستار الذي وراءه تم ارتكاب هذه الجرائم.. وفى الأيام القليلة الماضية أضيفت اتهامات جديدة بغسيل الأموال، حيث كان بعض أولياء الأمور يقدمون الرشاوى في صورة تبرعات لمؤسسات خيرية وإنسانية.. ومثل هذه الفضيحة الأمريكية لدينا هنا في مصر فضائح وجرائم الحافز الرياضى.. ولدينا صحافة كتبت وكشفت تماما مثل الصحافة الأمريكية.. لكنهم في أمريكا احترموا الصحافة واهتموا وحققوا وهو ما لم ولن يحدث في مصر.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here