المحور المصري:

صدرت ﻻئحة الأطيان الزراعية فى ٢٧ يناير، ١٨٥٥ وعدلت فى مثل هذا اليوم ٥ أغسطس١٨٥٨، فيما عرف باللائحة السعيدية، نسبة إلى سعيد باشا، والى مصر وحاكمها من (١٨٥٤ إلى ١٨٦٣).
ويقول الكاتب الصحفى سعيد الشحات إن تلك اللائحة أعطت الفلاحين المصريين حقوقا أوسع مما كان فى ملكية الأرض وإدارتها بشكل عام.
ويمكن القول إن صدور هذه اللائحة ختم مرحلة فى كفاح الفلاح ضد مصادرة الأراضى وتمليكها لولى النعم واحتفظ الفلاحون بالأرض التى فى حوذتهم، شرط دفع رسوم للتسجيل ﻻ تتجاوز ٢٤ قرشا عن الفدان الواحد.
وفى كتاب الدكتور رؤوف عباس وعاصم الدسوقى «كبار ملاك الأراضى الزراعية من١٨٣٧ ١٩٥٢.. فإن اللائحة السعيدية وسعت حقوق الفلاحين فى الأطيان الأثرية الخراجية، فأصبح من حق أوﻻد صاحب الإرث وراثة أبيهم، أما بناته فلم يكن لهن هذا الحق إﻻ اذا كان ضروريا، كما أصبح لمن يفلح الأرض. ويؤدى ضريبتها ٥ سنوات حق ملكيتها وله حق رهنها ضمانا لقرض،أو استبدالها ونقل ملكيتها.
أما الأملاك أو أطيان الرزق، وهى الممنوحة من محمد على للمقربين منه وكبار موظفيه وبعض الأجانب فأطلق عليها الأطيان العشورية.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here