المحور المصري:

اقترع البرلمان الجزائرى على إقرار مشروع الدستور الأول للبلاد عقب التحرير، الذى وضعته جبهة التحرير الوطني، ونصت المادة ٧٥ منه على أن النشيد الوطنى مؤقتا هو «قسما»، وما زال مستمرًا حتى الآن وهو من تلحين الفنان محمد فوزى الذى قدم اللحن هدية لشعب الجزائر.
كما نص الدستور على أنه «يجب تحقيق تعميم اللغة العربية فى أقرب وقت ممكن فى كامل أراضى الجمهورية. بيد أنه، خلافا لأحكام هذا القانون، سوف يجوز استعمال اللغة الفرنسية مؤقتًا إلى جانب اللغة العربية».

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here